• /
  • الأخبار والفعاليات
  • /
  • منظمة الجمارك العالمية تدعم هيئة الجمارك السعودية في تنفيذ نسخة 2022 من النظام المنسق

منظمة الجمارك العالمية تدعم هيئة الجمارك السعودية في تنفيذ نسخة 2022 من النظام المنسق

منذ 5 أشهر
الأخبار نوفمبر 15, 2023

وشارك في ورشة العمل حوالي 20 مسؤولاً متخصصاً في المجالات المتعلقة بتصنيف تعرفة البضائع، يمثلون عدة إدارات تابعة لهيئة الجمارك السعودية.

كان الهدف من ورشة العمل هو عرض التعديلات التي تم إدخالها على النسخة الجديدة 2022 من النظام المنسق على المشاركين ومناقشة مختلف الموضوعات المرتبطة بالنظام المنسق. وأبلغ المشاركون أيضاً ببعض الجوانب العملية لتحويل النظام المنسق إلى تعريفات وطنية، بغية ضمان تطبيقه تطبيقاً سليماً وبطريقة موحدة.

وافتتح الورشة السيد زيد العدلك، مدير إدارة التدريب الجمركي في أكاديمية تدريب هيئة الزكاة والضرائب والجمارك، الذي شكر منظمة الجمارك العالمية على التزامها بدعم أعضائها وشجع المشاركين على اغتنام الفرصة لاكتساب فهم أفضل لتعديلات النظام المنسق 2022 وتبادل الخبرات والمعلومات ذات الأهمية داخلياً ضمن سلطتهم حول تصنيف التعريفة الجمركية للسلع ونقل نسخة جديدة من النظام المنسق.

وأتيحت الفرصة للمدربين المعتمدين مسبقاً لتقديم عرض عملي لمهاراتهم ومعارفهم كمدربين خبراء في النظام المنسق.

وخلال الورشة، تم تحليل عدة حالات لتصنيف التعريفات في مجالات متنوعة، مثل المكملات الغذائية والمنتجات الخشبية والمنسوجات والآلات، بما في ذلك الآلات ذات التقنية العالية.

عرض المشاركون الهيكل التنظيمي والمراحل والوظائف المختلفة التي ينطوي عليها عمل تصنيف التعرفة الجمركية للسلع. بالإضافة إلى ذلك، سلطوا الضوء على عمل التنسيق الذي تم بين مختلف إدارات ووحدات مصلحة الجمارك السعودية من أجل ضمان تطبيق النظام المنسق بشكل صحيح.

كما تم إبلاغ المشاركين بالأحكام الجديدة ومشاريع التعديلات على النظام المنسق للنسخة القادة لعام 2027.

واختتم السيد عبد العزيز باوزير، المدير العام لأكاديمية تدريب هيئة الزكاة والضرائب والجمارك ورشة العمل. وشكر مرة أخرى منظمة الجمارك العالمية على دعمها الثابت لأعضائها وعلى أنشطة المساعدة وبناء القدرات التي تقوم بها لموظفي الجمارك، ولا سيما في مجال تصنيف التعريفات الجمركية للسلع. وأكد أنه على غرار أعمالها، قامت الأكاديمية، على خطى منظمة الجمارك العالمية، بدعم جميع أنشطة بناء القدرات لمسؤولي مصلحة الزكاة والضرائب والجمارك.